أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

رعد: لبنان القوي بمقاومته وجيشه وشعبه هو ضمانة للاستقرار

الإثنين 27 تموز , 2009 05:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,038 زائر

رعد: لبنان القوي بمقاومته وجيشه وشعبه هو ضمانة للاستقرار

وأكد أن المعارضة تتعاطى بكل ايجابية مع الرئيس المكلف بهدف الوصول إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية تجسد الشراكة الحقيقية الفاعلة. وأن الرئيس المكلف معني بتقديم الصيغ العملية المعبرة عن هذا التوجه بجدية.
 وخلال وضع حجر الأساس لمجمع أبي الفضل العباس في بلدة جباع الجنوبية بحضور النائبين ياسين جابر وعبد اللطيف الزين وشخصيات وفعاليات وحشد من الأهالي. أشار النائب رعد إلى أن كل محاولات تعطيل حكومة الشراكة الوطنية لا تخدم مصلحة البلاد على الإطلاق والمستفيد من هذه المحاولات يدرك أن حضوره السياسي متوقف على استمرار انقسام اللبنانيين وإثارة القلاقل فيما بينهم.
 وإذ اعتبر أن العدو الصهيوني تلقى صفعة قاسية من المقاومة في حرب تموز لا تزال بصماتها واضحة في البنية المتصدعة للكيان الصهيوني على المستوى الأمني والعسكري أو على مستوى جبهته الداخلية. لفت إلى أن بعض القوى الدولية تعمل على تغطية الخروقات الإسرائيلية والمتمادية ضد سيادة لبنان تفرض معطيات ووقائع جديدة
ميدانية لا يمكن لشعبنا أن يتغاضى عنها. وشدد على أن طروحات التسوية المتداولة تهدف إلى تصفية قضية فلسطين وتجديد النكبة في العلم العربي.
 
 
وفي احتفال أقامه "حزب الله" بذكرى الانتصار في بلدة خربة سلم. اكد النائب رعد "أنه مهما بلغ مستوى الانحياز للمجتمع المستكبر الذي يتحكم بالمؤسسات الدولية ومهما بلغ تواطؤ الدول والقوى الكبرى في العالم التي تفرض على المؤسسات الدولية الاملاءات التي تصب في خدمة العدو الصهيوني. فان شعبنا بات اوعى واذكى واصلب عودا من ان ينصاع لاي املاءات لا تخدم مصلحتة وامنه. فنحن اهل الالتزامات والشرف والشجاعة والتضحية. قاتلنا العدو بشجاعة وبشرف والتزمنا بما انتهت اليه الحرب بما يحفظ امن شعبنا وباحتضانه لخيار المقاومة".
 
وشدد على "أن الذي يستطيع ان يقيم بيننا هو من يرعى ذمم الناس في الالتزامات التي حصلت". وقال" نحن نريد تعاطيا ايجابيا ونحرص على التزاماتنا لكن التطاول وتجاوز الحدود يجب ان يوضع له حد". آملا من الجميع "ان يستفيدوا عبرة مما جرى وسوف يلقى منا اذا احسن التزامه كل تعاط ايجابي وكل حرص".
وقال "ان العدو يتجاوز حدوده وينتهك القرارات الدولية. اما ان يقال بان المقاومة يسجل عليها بعض النقاط  فيما لا ينطق المجتمع الدولي ولا المؤسسة الدولية ببنت شفة عن الخروقات الاسرائيلية اليومية وعن الانتهاكات والاعتداءات والتجاوزات والتعديات على الخط الازرق وعلى الارض اللبنانية.
 
بدوره، عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب اللبناني نواف الموسوي كشف الموسوي خلال حفل افتتاح الهيئة الايرانية لإعادة اعمار لبنان قاعة الامام الخميني الثقافية للكمبيوتر في بلدة الناقورة، عن محاولات أميركية لربط إزالة الاحتلال من النصف الشمالي لبلدة الغجر بعملية تفاوضية مباشرة أو غير مباشرة بين لبنان وإسرائيل على قاعدة أن الانسحاب من الغجر هو بند من جملة القرار 1701 يطبق حين تطبق البنود معه، معتبرا أن هذا التفسير للقرار 1701 هو تفسير مضلل ولا يتلاءم وبنود هذا القرار.
ورفض الموسوي الربط بين ازالة الاحتلال في بلدة الغجر او من أي منطقة محتلة بأي بند آخر من بنود القرار 1701 لان القرار لا ينص على هذا الامر، مشدداً على ان هذا الانسحاب ينبغي ان يتم دون قيد او شرط ودون أي عملية تفاوضية مباشرة او غير مباشرة.
من جهة ثانية، أقام "حزب الله" احتفالا بمناسبة حرب تموز والانتصار في مجمع بلدة كفرفيلا الجنوبية بحضور مسؤول العلاقات العربية الشيخ حسن عز الدين وفعاليات اجتماعية وبلدية وحشد من الاهالي. عز الدين أكد اننا سنحمي هذه المقاومة لأنها خيارنا وحاجة وضرورة لهذا الوطن . وهي ضرورة  لهذا العدو الذي يتغطرس يوما بعد يوم لإذلال الامة والعرب. وان القرار 1701 لا تستطيع اسرائيل ولا أي دولة ان تغير هذا القرار. ونحن نرفض أي تغيير فيه. لأن أي تغيير بحاجة الى موافقة جميع الاطراف المعنية".
 
وعن موضوع تشكيل  الحكومة قال الشيخ عز الدين"الكل يعرف. نحن نريد ان تبصر الحكومة النور بأسرع ما يمكن. ولكن في نفس الوقت لا نريد التسرع في تشكيل هذه الحكومة. لاننا نريد حكومة متماسكة متجانسة تمثل جميع الاطياف وتكون حكومة وحدة وطنية حقيقية ذات شراكة فعلية لجميع القوى في المعارضة والموالاة . وبالتالي على اسس واضحة وثابتة ذات برنامج واضح تضمن شراكة حقيقية وفعلية".

Script executed in 0.19849300384521