أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

تسجيل مشبوه باسم "ثوّار طرابلس" يهدد قضاة في الشمال...والنيابة العامة تتحرك للتحقيق!

السبت 14 كانون الأول , 2019 10:21 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 10,985 زائر

تسجيل مشبوه باسم "ثوّار طرابلس" يهدد قضاة في الشمال...والنيابة العامة تتحرك للتحقيق!

أوردت "المدن": أمر النائب العام التمييزي، القاضي غسّان عويدات، بفتح تحقيق فوري، بشأن تهديدات وزّعت عبر رسائل على منصّات التواصل الاجتماعي، حملت توقيع # ثوّار_طرابلس، وطاولت رئيس محكمة الجنايات في الشمال، القاضي داني شبلي، وقاضي التحقيق الأول في الشمال، سمرندا نصّار، واتهمهما بـ"إصدار أحكام وقرارات قضائية مسيّسة تخدم التيار العوني، وجبران باسيل"، كما تطالب بطردهما من طرابلس فوراً.

وتضمّن البيان الذي وزّع بين أعضاء المجموعة التي تقف وراء هذا التهديد، دعوة إلى التجمّع أمام قصر العدل في طرابلس، وجاء فيه "التجمّع غداً على باب سرايا طرابلس، الساعة التاسعة صباحاً (الخميس)، لطرد القاضي داني شبلي العوني، والقاضية سمرندا نصّار التي تتعامل بقلّة أخلاق مع الناس، واليد اليمنى لجبران والتي تعاني من مرض الظهور أمام الاعلام، وفي قراراتها تخرق سريّة التحقيق، بنشر قراراتها المسيّسة في الإعلام خارج الشمال، ونطالب نقابة المحامين بالتضامن معنا. # ثوّار ــ طرابلس".

وعلى أثر تلقيه هذا البيان التهديدي، قال مصدر قضائي لـ"المدن" ان القاضي غسّان عويدات سارع إلى فتح تحقيق بالأمر، وكلّف مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية إجراء التحقيق الفنّي اللازم، لكشف هوية منظمي البيان وتحديد هوياتهم ليصار إلى توقيفهم وملاحقتهم، فيما سارعت الأجهزة الأمنية إلى فرض إجراءات أمنية مشددة عند مداخل ومحيط مبنيَي سرايا طرابلس وقصر العدل المتلاصقين، ومنع أي تجمّعات.

وأكد مصدر أمني لـ"المدن" أن "الإجراءات الأمنية لا تزال مفروضة أمام قصر العدل، وداخل أروقته"، وتوقّع أن تكون المجموعة المُهدِّدة "من طينة التي اقتحمت سرايا حلبا قبل يومين، واحتلّت مكتب محافظ عكّار عماد لبكي، وهددته تحت شعار محاربة الفساد، قبل أن تتدخل القوى الأمنية وتخرجهم من السرايا".

وفيما أعلنت نقابة المحامين في طرابلس، تضامنها مع القاضيَين شبلي ونصّار، ورفضت هذه التهديدات وكلّ ما تضمنتها، طالبت النيابة العامة والأجهزة الأمنية العمل على كشف هوية الفاعل.

هذا واتهمت مصادر متابعة للملف، أشخاصاً محسوبين على سياسي من مدينة طرابلس بالوقوف وراء هذه التهديدات، وأوضحت لـ"المدن"، أن "أحد المقربين من هذا السياسي، موقوف لدى القاضية نصّار، بالإضافة إلى شخص آخر يخضع للمحاكمة أمام محكمة الجنايات التي يرأسها القاضي شبلي".

(المدن)

Script executed in 0.21105098724365