أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

الحوثيون ينفون الانباء عن مقتل زعيمهم عبد الملك الحوثي في صعدة

الإثنين 28 كانون الأول , 2009 12:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,708 زائر

الحوثيون ينفون الانباء عن مقتل زعيمهم عبد الملك الحوثي في صعدة

واعتبر عبد السلام الاخبار التي اوردتها الحكومة اليمنية جزءا من الحرب النفسية.

وكانت وزارة الدفاع اليمنية قد قالت ان الحوثي اصيب بجروح في غارة جوية على منطقة الجبال بصعدة شمالي البلاد، وقد توفى متاثرا بجروحه.

من جهة اخرى، افاد موقع المنبر نقلا عن بيان للمكتب الاعلامي لعبد الملك الحوثي موقع بتاريخ مساء العاشر من محرم الحرام، ان الجيش السعودي بدأ بعد فجر الاحد زحفا عسكريا تكون من 160 دبابة ومدرعة عسكرية باتجاه المعنق ومن جهة الخوبة، حيث استمرت المواجهات حتى عصر يوم أمس ودمر الحوثيون خلالها خمس آليات عسكرية ما بين دبابات ومدرعات وانكسر الزحف تماما.

واضاف البيان: ان القصف الصاروخي استمر خلال الزحف السعودي وبعد عصر الاحد بشكل اكبر وقد بلغ عددها 1122 صاروخا خلال النهار ومساء الاحد، حيث قصف الجيش السعودي مديرية الملاحيط والقرى الممتدة في الشريط الحدودي بما يزيد عن 250 صاروخا.

وشن الطيران السعودي 42 غارة جوية تركزت على مناطق العمشية والغالة والمتكسرة والعند وآل سالم وجبل عنم ومنطقة المرازم ومديرية رازح.

ومن نتائج القصف بحق المدنيين تدمير منزل المواطن احمد شاعب وقتل 14 شخصا من اسرته ما بين اطفال ونساء وجرح 4 آخرون.

وفي مديرية رازح ـ الشوارق، تم تدمير منزل المواطن حسين فرحان وسقط 11 قتيلا ما بين نساء واطفال.

وفي غربي منطقة الازد - مديرية رازح، تم تدمير منزل المواطن محمد صالح جبران وسقط 9 قتلى ما بين نساء واطفال.

وفي جنوب اليمن، اصيب ثلاثة اشخاص في مدينة الضالع خلال تفريق الشرطة اعتصاما دعا اليه الحراك الجنوبي احتجاجا على قتل اطفال ونساء في غارات للجيش اليمني.

وقالت مصادر في الحراك، ان الشرطة اعتقلت العشرات ممن شاركوا في الاعتصام الذي ياتي بعد الغارات التي استهدفت منطقتي المعجلة ورفظ بمحافظتي ابين وشبوة.

واضافت المصادر ان الاحتجاجات امتدت من الضالع الى كل من ابين وردفان. وقد اعتبرت الحكومة اليمنية هذه الاحتجاجات محاولة للعودة بالبلاد الى عهود الانقسام.

Script executed in 0.17583799362183