أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

خرق إسرائيلي جديد في تلال كفرشوبا

الثلاثاء 09 آب , 2011 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 4,554 زائر

خرق إسرائيلي جديد في تلال كفرشوبا


في التفاصيل المتوفرة حول الحادثة وحسب مصادر أمنية متابعة، افيد بأن قوة مشاة اسرائيلية قوامها 12 عنصرا تحميها دبابة «ميركافا»، كانت قد اجتازت قرابة العاشرة والنصف الخط الحدودي في مرتفعات جبل سدانة، وتقدمت غربي موقع رويسة العلم المشرف بشكل مباشر على بلدة كفرشوبا. ونفذت حملة تمشيط محدودة في هذه المنطقة الجبلية الوعرة وعلى مدى اكثر من نصف ساعة، عادت بعدها الى داخل مزارع شبعا المحتلة. 
وفي أعقاب ذلك وضعت عناصر الجيش اللبناني وقوات «اليونيفيل»، المنتشرة في هذا القطاع في حالة استنفار قصوى تحسبا لأي طارئ، في حين أجرت قيادة «اليونيفيل» اتصالات مع الجانبين اللبناني والإسرائيلي للجم الوضع. وقد اعتبرت الحادثة حسب الجهات المعنية «خرقا اسرائيليا غير مبرر». وقالت ان «اليونيفيل» بدأت تحقيقا بالحادث تمهيدا لإعداد تقرير ميداني تقدمه لقيادتها في الناقورة. 
وأصدرت قيادة الجيش اللبناني بياناً أكدت فيه أن «دورية تابعة للعدو الإسرائيلي قوامها 12 عنصراً خرقت السياج التقني وخط الانسحاب بالقرب من مركز السماقة في خراج بلدة كفرشوبا، لمسافة 200 متر ولمدة نصف ساعة». وأوضح البيان أن الجيش اتخذ التدابير الميدانية المناسبة، فيما تجري متابعة الموضوع بالتنسيق مع قوات الأمم المتحدة. 
وكان جيش الإحتلال قد استأنف تحرشاته واستفزازاته عند الوزاني، في محاولة واضحة لتعكير صفو الهدوء وضرب الموسم السياحي في هذه المنطقة الحدودية. فقد أشارت المعلومات الواردة بأن قوة مشاة اسرائيلية تحميها عدة آليات مدرعة، نفذت عند حوالي الواحدة من فجر امس الأول عملية تمشيط واسعة داخل المنطقة المحتلة المشرفة على مجرى الوزاني، وفي اعقاب ذلك اجتاز 4عناصر مشاة من جيش العدو السياج الشائك التقني في مرتفعات الوزاني. وتقدمت بضعة أمتار داخل منطقة تعتبرها اليونيفيل ضمن الخط الأزرق تقع الى الشمال من مجرى النهر، حيث مكثت لبضع دقائق عادت بعدها الى داخل المنطقة المحتلة. 
وشهدت أجواء مزارع شبعا والعرقوب صباح أمس، تحليق طائرة استطلاع إسرائيلية دون طيار على مدى حوالي ساعة ونصف، في حين خرقت طائرات نفاثة حرمة أجواء العديد من المناطق اللبنانية خاصة حاصبيا ومرجعيون والبقاع الغربي واقليم التفاح. 
وأصدر عضو كتلة التحرير والتنمية النائب ياسين جابر بيانا أدان فيه الخرق الاسرائيلي الجديد، ورأى أن «الخروقات الإسرائيلية المتكررة في الوزاني وميس الجبل وتلال كفرشوبا هي انتهاك فاضح للقرار 1701 الذي يؤكد لبنان على التمسك به بالتعاون مع الأمم المتحدة». وجدد التمسك بالمعادلة الثلاثية، بين الجيش والشعب والمقاومة.

Script executed in 0.039054870605469