أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

النبي شيت تودّع والد سيّد شهداء المقاومة

الجمعة 17 شباط , 2012 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 5,368 زائر

النبي شيت تودّع والد سيّد شهداء المقاومة

ساعات قليلة كانت الفارق بين الذكرى العشرين لاستشهاد الابن السيد عباس الموسوي واللحظة التي سلّم فيها الوالد روحه للباري. إنه السيد علي الموسوي ابن بلدة النبي شيت والد الأمين العام السابق لحزب الله، الذي وافته المنية يوم أول من أمس. الحزن والسواد لفّا شوارع البلدة ومحيط مقام السيد عباس، الذي احتضن جثمان الوالد. أكاليل الورد من المقاومة الإسلامية. لافتات العزاء في ذكرى الشهداء ارتفعت في شوارع البلدة.

«أبو حسين» يحتل مكانة كبيرة، ليس فقط في قلوب أبناء بلدته، بل في قلوب مجتمع المقاومة الإسلامية من عوائل الشهداء والمقاومين، فهو لم يبخل بمشاركته في مناسبات المقاومة على اختلافها، ومنها ذكرى الشهداء. «رسائل» من أبناء المقاومة حمّلوها «أبا حسين» الى سيد شهداء المقاومة «أخبره أن أبناءك المقاومين هزموا إسرائيل شر هزيمة»، «أخبره أن زمن الهزائم ولّى، وأن الانتصارات تتوالى مرات ومرات»، «أخبره أن حامل الأمانة اقتصّ من قتلتك، وأبناءك يحفظون وصيتك الأساس».

مأتم «أبو حسين» الذي تحول إلى موكب شعبي حاشد، حضرته قيادات حزب الله بدءاً من رئيس الهيئة الشرعية في حزب الله الشيخ محمد يزبك ورئيس المجلس السياسي السيد هاشم صفي الدين والمعاون السياسي للأمين العام الحاج حسين الخليل، والنائب محمد رعد على رأس وفد من كتلة الوفاء للمقاومة، وفاعليات تربوية واجتماعية. وقد انطلق موكب التشييع من المقام باتجاه مقبرة البلدة، حيث ووري في الثرى.

وكان مقام السيد عباس الموسوي قد شهد قبل ثلاث ساعات على موعد التشييع احتفالاً بذكرى الشهداء القادة: السيد عباس الموسوي والشيخ راغب حرب والحاج عماد مغنية، ألقى خلاله النائب السابق محمد ياغي كلمة ودع فيها الفقيد، معاهداً البقاء على «طريق الابن البار القائد الشهيد السيد عباس الموسوي، وحفظ الوصية الأساس كأمانة في أعناقنا»، مشدداً «على إبقاء السلاح مشرعاً بوجه الأعداء الصهاينة». وانتقد ياغي سمير جعجع من دون أن يسميه قائلاً: «نسمع بعض الأقزام يتحدثون قبل أيام عن المقاومة بعبارات تشمئز لها النفوس، لكن نقول لهم يا عملاء أميركا والصهاينة، المقاومة باقية ولن يستطيع أحد أن ينال منها أو من مجاهديها».


Script executed in 0.18930101394653