أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

حزب الله: التظاهرات الحاشدة في البحرين أثبتت أن المنتفضين ليسوا شرذمة

الأحد 11 آذار , 2012 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,889 زائر

حزب الله: التظاهرات الحاشدة في البحرين أثبتت أن المنتفضين ليسوا شرذمة

إعتبر "حزب الله" أن "التظاهرات الشعبية الحاشدة التي شهدتها البحرين، بدعوة من قادة الشعب وعلمائه، أثبتت أن الذين ينتفضون من أجل حريتهم ومن أجل نظام سياسي عادل في بلادهم ليسوا شرذمة، وإنما هم معظم أبناء الشعب البحريني".
ورأى الحزب في بيان أن "هذه التظاهرات الجماهيرية تعبرّ عن الوحدة الوطنية بين كل أطياف الشعب البحريني، وتؤكد وجود إجماع وطني على ضرورة التغيير في البلاد، وتحقيق المطالب المحقّة، وبأسرع وقت ممكن".
ولفت إلى أن "ما يدعو إلى التقدير الكبير في انتفاضة الشعب البحريني هو ثباته وإصراره على سلمية التحركات وبينها تحركات الأمس، بالرغم من وحشية النظام في قمع المتظاهرين العزّل، ما أدى إلى سقوط العشرات من الشهداء والجرحى في صفوف المواطنين، فضلا عن مئات المعتقلين".
وأشار إلى أنّ "هذا الالتفاف الجماهيري الكبير حول مطالب التغيير يوضع برسم المجتمع الدولي وهيئاته المختلفة، كما يوضع برسم الغرب الذي يمارس عمى الألوان تجاه كل المظالم التي يعاني منها البحرينيون".
ولفت الحزب إلى أنه إذ يشيد بهذه الهبّة الجماهيرية المستمرة على مدى شهور، فإنه يرى أن ليس هناك من مجال أمام السلطة البحرينية إلا الإستجابة للمطالب المحقّة للشعب، حفظاً لدماء الأبرياء، وإنقاذاً للبلاد من حالة الظلم والقهر التي تعاني منها.

ومن جهة ثانية، وتعليقاً على "عملية الاغتيال الجبانة التي نفذتها قوات الاحتلال بحق الأمين العام للجان المقاومة الشعبية في فلسطين، زهير القيسي، إعتبر الحزب أن "هذه الجريمة الجديدة هي تذكير من الصهاينة بطبيعة الإجرام المتأصلة في عقلية قادة هذا الكيان وجنوده ومستوطنيه، والتي لا تعترف بأي هدنة ولا تقف عند أي اتفاق".

ورأى أن "عملية اغتيال الأمين العام للجان المقاومة الشعبية، زهير القيسي مع أحد أبرز مساعديه الأسير المحرر أحمد حنني، تأتي في ظل حالة الغياب العربي المتزايد عن متابعة الإرهاب الصهيوني وملاحقة رموزه، في ظل الانشغال بالقضايا الداخلية، وانسياق بعض العرب في غياهب المشروع الأميركي الصهيوني لخلق أعداء جدد للشعوب العربية وتناسي ما يشكله العدوان الصهيوني من خطر على أمتنا وعلى مستقبلها وعلى شعوبها، ولا سيما على القضية الفلسطينية".

وأشار الحزب إلى أنه إذ يدين "هذه الجريمة الإرهابية، وما تلاها من قصف على قطاع غزة أدى إلى استشهاد العديد من أبناء الشعب الفلسطيني وخصوصاً من كوادر ومجاهدي حركة الجهاد الإسلامي فإنه يدعو الشعوب العربية إلى تصويب بوصلتها، وتوجيه كل طاقاتها من أجل تحرير فلسطين، كل فلسطين، من الإرهاب الصهيوني المتفاقم، والذي يتخذ من الدعم الأميركي والغربي المطلق غطاءً له".

 

Script executed in 0.2027530670166