أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

ازاحة الستارة عن اللوحة التذكارية لموقع صور الأثري برعاية وزير الثقافة

الإثنين 20 نيسان , 2015 10:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,163 زائر

ازاحة الستارة عن اللوحة التذكارية لموقع صور الأثري برعاية وزير الثقافة

حضر الاحتفال: ممثلون عن السفارات الإيطالية، البلجيكية والرومانية، وعن بعثة الإتحاد الأوروبي في لبنان والمركز الإقليمي لليونيسكو في بيروت، وعن المديرية العام للآثار، قائد القطاع الغربي لليونيفيل والوحدة الإيطالية في الجنوب الجنرال سالفاتوري كووتشي ، قائد قطاع جنوب الليطاني في الجيش العميد الركن شربل ابو خليل، مديرة مشروع ARCHEOMEDSITES مايا حميدان، وفود من: الوحدة الإيطالية في اليونفيل، جمعية التعاون والبحوث الإيطالية، وبلدية صور، فاعليات إدارية وسياسية وتربوية، ممثلون عن هيئات ثقافية وبلدية، وجمعيات أهلية وكشفية.

وتخلل الاحتفال تعريف بالموقع، وبيوم التراث العالمي كفرصة لتوعية المجتمع المدني المحلي على تنوع التراث الثقافي والجهود المطلوبة لحمايته والحفاظ عليه، وتسليط الضوء على نقاط ضعفه وقوته.

ثم تحدث قائد القطاع الغربي لليونيفيل الجنرال سلفاتوري كوتشي فقال: "نحن هنا للاحتفال باليوم الدولي للآثار والمواقع الأثرية، والمعروف باسم عالم التراث، في هذه المدينة الفينيقية العظيمة صور. هذا يستهدف رفع الوعي حول التنوع الحضاري، وحول التعرض للآثار والنصب التذكارية والمواقع التراثية في بعض دول العالم، والجهد المطلوب لحمايتها وصيانتها".

وختم "اليوم، يزيد هذا قيمة، للأهمية التاريخية والثقافية التراثية"، آملا أن "تحفز السياحة المحلية والاقتصاد في إطار عالمي، في منطقة البحر الأبيض المتوسط"، معتبرا أن "حماية وصون التراث الأثري في بلدان في منطقة البحر المتوسط، هو الضمان للارتباط الثقافي الذي ربطنا دائما"، داعيا "فلنحافظ عليه، كي لا يتغير في القرون المقبلة، للأجيال المقبلة".

والقت ممثلة السفارة الإيطالية السكرتيرة الاولى الدكتورة فريدريكا مازوتا كلمة السفير الايطالي، الذي أعلن "دعمه للمشروع واهدافه التي تصب في اطار التعاون بين إيطاليا ولبنان".

وتحدثت سارة السوقي باسم بلدية صور فأكدت "أهمية مدينة صور ومواقعها الاثرية المدرجة على لائحة التراث العالمي"، داعية إلى "الحفاظ على هذا الارث التاريخي". وأعلنت أن البلدية "تشجع على اقامة هذه النشاطات وتدعمها كونها نشاطات ثقافية وبيئية وتربوية وتنموية".

ثم تحدثت مايا حميدان، فنوهت ب"الأنشطة الثقافية الهادفة، التي تقام خلال هذا اليوم العالمي"، مشددة على "أهمية الموقع ومميزاته، الذي يلقي الضوء على ثقافتنا وتراثنا وضرورة التوعية للحفاظ عليها".

وكان قد اقيم في ساحة سباق الخيل الروماني، انشطة تثقيفية للطلاب والاطفال، تخلالها رسومات، والعاب فنية، واناشيد. وقدم مسرح اسطنبولي لوحات مسرحية وفنية راقصة، كما قدمت مأكولات أعدتها جمعية "التعاونيات الزراعية المحلية".


Script executed in 0.032320976257324